ارتفاع حرارة الجسم (الحمى) نصيحة د.بيرج

8 عدد المشاهدات
Published
شاهد لتعلم إن كان للحمى فوائد وهل علينا تركها
قد تعتقد أن الحمى شيء سيئ. ولكن من الطبيعي أن يختلقها الجهاز المناعي كآلية دفاع ضد عدوى معينة. يمكن أن تكون الحمى أمرًا جيدًا لا تريد التخلص منه فورًا.
فوائد الحمى السبع:

1. يقيد تكاثر مسببات الأمراض مثل الفيروسات
2. يقلل من مدة المرض
3. يحرك خلايا الدم البيضاء
4. يعزز البلعمة (وهي عملية مناعية لالتهام الفيروسات مثلا)
5. انخفاض تأثير السموم الداخلية
6. زيادة نمو الخلايا التائية (المناعية)
7. انخفاض معدل الوفيات وفقا للدراسات

بل في بعض الحالات قد ترغب في تعزيز الحمى لأنها يمكن أن تساعد تحفيز بعض من ردود الفعل المناعية هذه.
لا يوجد حد أعلى عادي متفق عليه لدرجة حرارة الشخص. لذا ما هي درجة الحرارة التي يجب أن تسمح لجسمك بالذهاب إليها؟ قد ترغب عادةً في السماح بارتفاع درجة الحرارة إلى ما بين 100-104 درجة فهرنهايت أو 37.8-40 درجة مئوية وهذه درجة آمنة متفق عليها وفقا للأبحاث.

بعض الخلايا المناعية المتخصصة في قتل الفيروسات تقوم بذلك عن طريق إطلاق أشياء مثل مادة الإنترفيرون. عندما يتم إطلاق الإنترفيرون قد تعاني من أعراض بما في ذلك الألم والحمى. وقد يكون من الأفضل السماح لجسمك بالمرور بهذه العملية وعدم محاولة التخلص من هذه الأعراض فورًا لأنك قد تضعف جهاز المناعة لديك.
التصنيف
طب وصحة
الكلمات الدلالية
دكتور بيرج, الحمى, الحرارة, صحة, علاج
لا توجد تعليقات حتي الآن